من يغلب ..

كلمات السيد المسيح للشهيد العظيم مارجرجس الرومانى قبل استشهاده ( من مخطوط بديره بمصر القديمة للراهبات )

أقسم بذاتى يا حبيبى جرجس أنه كما لم يقم من مواليد النساء من هو أعظم من يوحنا المعمدان كذلك لا يكون ايضا فى الشهداء من يشبهك ولن يكون لك نظير منهم إلى الأبد ، وقد جعلت لك اسما شائعا حسنا فى ملكوتى وقد أعطيت نعمة لأسمك ،

وجعلته ميناء خلاص لجميع البشر لكى من يذكر اسمك من الرجال والنساء ولو كانوا فى جميع الشدائد فإننى استجيب لهم سريعا وأعطيهم سؤال قلبهم .

وعود الله لكل شهدائه وقديسيه لا تحصى ولكنى اضع امامك ايها الحبيب سبعة ايات من الكتاب المقدس وارجو من عمق قلبى ان تحفظها وتتذكرها باستمرار .. اذ هى الوعود التى ختم بها الرب الرسائل السبع التى وجهها لملائكة ( اساقفة ) السبع الكنائس التى فى اسيا .. رؤيا ص2 ، ص3

•من يغلب فسأعطيه ان يأكل من شجرة الحياه التى فى وسط فردوس الله رؤ 2 : 7

• من يغلب فلا يؤذيه الموت الثانى رؤ 2 : 11

•من يغلب فسأعطيه ان يأكل من المن المخفى واعطيه حصاه بيضاء وعلى الحصاه اسم جديد مكتوب لا يعرفه احد غير الذى يأخذ رؤ 2 : 17

• من يغلب ويحفظ اعمالى الى النهايه فسأعطيه سلطاناً على الامم فيرعاهم بقضيب من حديد رؤ 2 : 26

• من يغلب فذلك سيلبس ثياباً بيضاً ولن امحو اسمه من سفر الحياه رؤ 3 : 5

• من يغلب فسأجعله عموداً فى هيكل الهى ولا يعود يخرج الى خارج رؤ 3 : 12

• من يغلب فسأعطيه ان يجلس معى فى عرشى كما غلبت انا ايضاً وجلست مع ابى فى عرشه رؤ 3 : 21

يالها من وعود ثمينه جدا هذه التى وعدنا بها الله وهو صادق فى كل وعوده ، ووعود الله ليست فقط هى التى ذكرناها فى سفر الرؤيا وانما يمتلئ بها الكتاب المقدس بكل اسفاره ، حتى ان بعض الدارسين احصوها فوجدوها 7487 وعد من الله للانسان ولكن انظر ياصديقى للوعود السبعه السابقه واعد قرائتها بتدقيق ولاحظ كيف انها وعود مشروطه .. فلقد اشتركت الوعود السبعه فى الكلمه التى تبدأ بها وهى ( من يغلب ) وبالتالى فهى ليست للجميع وانما فقط لمن يغلب وهذه الوعود تعتبرر حافزاً قوياً لنا فى مشوار جهادنا الروحى ..

فالله الذى خلق الانسان ويعرف ضعف طبيعتنا البشريه يعلم كم هى تحتاج لدافع او حافز يشجعها ويدفعها للجهاد والاحتمال ان الذين يركزون النظر فقط فى الترك والالم والاحتمال غالباً ما ينغلبون .. اما الذين يرفعون نظرهم الى السماء حيث يرون الوعود والاكاليل فهؤلاء غالباً ما يغلبون

وعود الله للغالبين / نبذات مطرانية اخميم

الرباط المقدس

روحيات

الخدمة

هل تعلم ؟

بحث في الموقع

تواصل معنا

نبذه عن الكنيسة

كنيسة الشهيد مارجرجس لؤلؤه جميله ودره ثمينة وبناء شامخ في وسط مدينة أسيوط، تجمع بين العراقة والبساطة وقوة الإيمان ، إنها رحلة عظيمة و مجيدة يرجع تاريخها عندما سيم سيدنا الأنبا ميخائيل مطرانا لأسيوط سنة 1946 م ، وبدأ التفكير في بناء كنيسة تحمل اسم الشهيد مارجرجس و تم عمل الله و بدأ البناء فيها مع مجئ سيدنا مباشرة عام 1946 م و بدأ الصلاة فيها يوم الأحد المبارك 18 أبيب 1664 للشهداء 25 يوليو 1948 م وتناوب علي الصلاة فيها مجموعة من الآباء الكهنة .. للمزيد