انا وحدى


ظن إيليا النبي في وقت ما، أنه الوحيد الذي يعبد الرب، وقال له " وبقيت أنا وحدى لأعبدك"، فرد عليه الرب أنه توجد سبعة آلاف ركبة لم تنحن للبعل.

ما أخطر الشعور ، بأننا الوحيدون الذين يعبدون الرب، والوحيدون أصحاب المبادئ!!

وننسى أن

اِقرأ المزيد...

قبول أشواك الحياة

550885 345181312219653 1393891755 nخبرنا القديس بولس الرسول أنه كان يفرح لاجل شوكته. انه لم يفعل هذا فى الاول, بل صرخ الى السماء لأجل ان تنزع منه الشوكة, و لكن عندما قال سيده انه يجب ان تحتفظ بها لانه فى أحتياج اليها, اذ له فيها بركة منه, حينئذ قبلها و لم يغضب بعد.

هذا هو الشئ الوحيد الصائب الذى يجب عمله مع أى شئ مؤلم, نجد اننا غير قادرين ان نزيله.

انها ارادة الله أن يظل هذا الشئ فى حياتنا لسبب صالح, هو وحده يعرفه لذا يجب ان ننتصر علية بأن ناخذه فى قلوبنا و نقبله كشئ آت من يسوع و مهما آذانا فهو يترك بركة فى حياتنا

ان الله يرسل لنا أعظم بركاتة من خلال أشواكنا, و كم يكون مؤسفا أن ندفعها عنا و نفوتها.

اِقرأ المزيد...

فلسفة اللجاجه فى الصلاه

 

الحقيقة أنني لا أعرف بالضبط من هو الشخص الذي عُنوِن به المثل، لذلك سوف أسمّيه مثل "الأصدقاء الثلاثة"، فهم في الواقع: صاحب البيت الذي باغته ضيف في غير مواعيد الزيارة التقليدية، وضيف له ظروفه التي اضطرّته لمفاجئة مضيفه، ثم الرجل الذي هدّه شقاء اليوم فخلد إلى الراحة، غير أنه من المؤكد أن الطرف الأخير هو الذي يأخذ دور الله في المثل.

يقوم المثل على أساس اللجاجة وخيرية الله وثقة الطالب، هذه الثقة التي يسندها الرجاء وسلاحها الإلحاح، إذ كيف يحصل الطالب على احتياجه في النهاية رغم الصعوبة الواضحة،

اِقرأ المزيد...

الرباط المقدس

روحيات

الخدمة

هل تعلم ؟

بحث في الموقع

تواصل معنا

نبذه عن الكنيسة

كنيسة الشهيد مارجرجس لؤلؤه جميله ودره ثمينة وبناء شامخ في وسط مدينة أسيوط، تجمع بين العراقة والبساطة وقوة الإيمان ، إنها رحلة عظيمة و مجيدة يرجع تاريخها عندما سيم سيدنا الأنبا ميخائيل مطرانا لأسيوط سنة 1946 م ، وبدأ التفكير في بناء كنيسة تحمل اسم الشهيد مارجرجس و تم عمل الله و بدأ البناء فيها مع مجئ سيدنا مباشرة عام 1946 م و بدأ الصلاة فيها يوم الأحد المبارك 18 أبيب 1664 للشهداء 25 يوليو 1948 م وتناوب علي الصلاة فيها مجموعة من الآباء الكهنة .. للمزيد